الطهارة التجميلية للذكور

ماهي الطهارة التجميلية؟

هي استخدام جهاز الختان التجميلي لإجراء عملية الطهارة كبديل أفضل من الجراحة التقليدية لا يحتاج بعدها إلى عناية خاصة أو غيارات معينة لجرح الطهارة.

ما هو التوقيت المثالي لإجراء عملية الطهارة للمولود ولماذا؟

الأيام الثلاثة الأولى بعد الولادة. ففي هذه المدة يتمتع المولود بدرجة عالية من المناعة الطبيعية المكتسبة من الأم وهي حماية من أي ميكروب قد يلوث مكان الطهارة آجلا. ويخاص بالذكران من بعد هذه المدة يزداد القضيب حجما كما تبدأ شرايين القضيب في الازدياد من اتساعها بعد الأسبوع الأول ما قد يلزم استخدام الغرز في الطهارة ولذلك ينصح بإجراء الطهارة خلال الأسبوع الأول بعد الولادة على الأكثر.

هل يشعر المولود بأي ألم أثناء أو بعد الطهارة؟

باستخدام المخدر الموضعي لا يشعر المولود بالألم علما بـان إدراك وذاكرة المولود للألم يكونا في أقَل درجاتهما في الأسبوع الأول من الحياة وهذه فائدة إضافية للتعجيل بعملية الطهارة في الأيام الأولى. كما يسمح للأم بإرضاع المولود فور خروجه من غرفة العمليات والرضاعة أيضًا تساهم بقدر كبير في إزالة الإحساس بالألم تماما.

ماهي فوائد استخدام جهاز الختان التجميلي؟

  1. الجهاز يغطي ويحمي الأجزاء الهامة بـالقضيب أثناء استئصال الجلد الزائد ما يضمن عدم حدوث أي مضاعفات جراحية.

  2. يضمن جرح نظيف وأنيق بدون أي زوائد جلدية مما يساعد على سرعة التئام الطهارة وإعطاء الشكل الجمالي المثالي.

  3. لا حاجة لاستخدام الغرز الجراحية.

  4. لا حاجة لاستخدام غيارات معينة للجرح.

  5. لا حاجة لعناية خاصة بعد الطهارة.

لمزيد من التفاصيل والتواصل المباشر مع د. أحمد راغب يمكنك استخدام خدمة الاستشارة التليفونية (Telemedicine) انقر هنا (الدفع ببطاقة الائتمان).